Refer a friend and get a Fawry voucher worth 200 EGP ! Book your test now

Close

يمكن أن يكون النطق صعبًا لأنه يعتمد على عوامل متعددة، بما في ذلك الضغط على الكلمات والجمل وحروف العلة القصيرة وحروف العلة الطويلة والعديد من العوامل الأخرى. يتطلب تعلم النطق الدقيق والواضح للغة الإنجليزية الكثير من التدريب والممارسة ولكنه شئ أساسي في اختبار المحادثة. ستلاحظ في مواصفات الدرجات العامة أن 25٪ من درجاتك في اختبار المحادثة تعتمد على النطق. بأخذ هذا في الاعتبار، سنناقش هنا خمسة أشياء يمكنك القيام بها للتدريب على تحسين نطقك في اختبار المحادثة.

نصيحة 1: قم يالاستعداد في الخارج

هل تقضي وقت التحضير لاختبار الآيلتس في منزلك وعبر الإنترنت؟ في حين أن القيام بذلك ليس بشيئًا سيئًا، ولكن تعد أفضل طريقة لتحسين نطقك هي التحدث باللغة الإنجليزية كثيرًا. قم بالتحضير في العالم الحقيقي. قم بتجربة دراسة القواعد من خلال التحدث عنها مع الأصدقاء أو أفراد الأسرة. حاول مشاهدة أو الاستماع إلى أخبارك اليومية باللغة الإنجليزية فقط. أو تحدث مع الآخرين في المحلات التجارية أو في الحافلة أو في أي مكان عام آخر بالإنجليزية. كلما تحدثت الإنجليزية أكثر ، كلما أصبح نطقك أفضل.

النصيحة 2: تدرب على الأصوات الصعبة التي لا تحتويها لغتك

لا يعرف الجميع ذلك، لكن اللغات ليست ثابتة في الأصوات الموجودة بها. قد يكون لبعض اللغات أصوات غير موجودة في لغات أخرى. على سبيل المثال، في اليابان، الأصوات "I" و "R" هي نفسها. هذا يعني أن العديد من اليابانيين يواجهون صعوبة في نطق الكلمات حيث تكون هذه الأحرف قابلة للتبديل، مثل "lice" و "rice". و في اللغة العربية، يبدو الحرفان "B" و "P" متشابهين، لذا فإن التمييز بين " pat" و "bat" قد يكون صعبًا على المتحدثين باللغة العربية. والمفتاح هنا هو العثور على هذه الأصوات المفقودة من لغتك وممارسة نطقها بإستمرار.

النصيحة 3 : استمتع ببعض المرح مع الكاريوكي

في الصين يسمونها KTV وفي اليابان يطلق عليها لقب الكاريوكي. أينما كنت، تعد مشاهدة مقاطع الفيديو الموسيقية والغناء مع الأصدقاء نشاطًا ممتعًا. إنها أيضًا طريقة رائعة لدراسة اللغة الإنجليزية وتحسين نطقك. لذلك في المرة القادمة التي تقوم بالخروج فيها مع أصدقائك وتقوموا بغناء الكاريوكي، اختر أغنية إنجليزية لتقوم بغنائها. يساعدك الغناء باللغة الإنجليزية على استخدام التنغيم والتجويد بشكل صحيح وإضافة "الحياة" و"الروح" إلى حديثك. وسيساعدك ذلك على تحسين مهاراتك في القواعد والمفردات والاستماع.

النصيحة 4: قم بالتكرار لإتقان النطق

إذا كنت تمارس التمارين في صالة الألعاب الرياضية، فغالبا إنك على دراية بأن تكرار نفس التمارين مرارًا يعمل على تحسين قوة عضلاتك ويجعلها أكثر تناسقًا. نفس الشئ ينطبق على ممارسة اللغة الإنجليزية. كلما تحدثت أكثر، كلما كان نطقك للغة الإنجليزية أقوى وأكثر تناسقًا. قد يبدو هذا متكرر وممل، لكن إضافة بعض تدريبات التكرار إلى خطتك الدراسية يمكن أن يساعدك كثيراً في تحسين نطقك. يمكنك ايضا البحث عن تطبيق للنطق لتتمكن من التدريب على الأصوات بطريقة ممتعة في غرفة هادئة وقم بتكرارها العديد من المرات حتى تتقنها.

نصيحة 5 : تعلم فسيولوجيا اللغة الإنجليزية المنطوقة

التخيل طريقة رائعة لتعلم الأشياء. يقول بعض أفضل طلاب الجامعات وأفضل الرياضيين الأولمبيين في العالم أن التخيل يساعدهم حقًا على تحقيق النجاح. لكن ما هو التخيل؟ التخيل هو استخدام خيالك لترى نفسك تكمل شيئاً ما على أكمل وجه. على سبيل المثال، قبل بدء المباراة، تغلق لاعبة كرة القدم عينيها وتتخيل تسجيل هدف. في خيالهم، يرون أنفسهم يلعبون بشكل جيد ويسددون الكرة في الشباك. فكيف يمكن تطبيق هذا على النطق في اللغة الإنجليزية؟ كيف يمكنك تخيل الكلام؟ يقوم جسم الإنسان بإستخدام عضلات محددة للتحدث بلغة ما وفي كل مرة تصدر فيها صوتًا، فإنك تستخدم حركات عضلية محددة. لتطبيق هذا على التحدث والنطق، ستحتاج إلى رسم تخطيطي أو رسم متحرك يوضح العضلات التي تصدر الأصوات. على سبيل المثال، لإصدار صوت "s" سيُظهر مخطط العضلات لسانك خلف أسنانك العلوية بينما يتدفق الهواء بين أسنانك. يمكنك البحث عن طريقة النطق ومخطط للكلام ومفصل ESL وعضلات النطق باللغة الإنجليزية وعضلات الفم والمصطلحات المماثلة في داخلك.

اتباعك لهذه النصائح الخمس للنطق فسيقوم بمساعدتك في تحسين نطقك والتحدث بشكل أكثر وضوحًا في اختبار المحادثة في الآيلتس. وسيؤدي هذا إلى دفعك خطوة إل الأمام نحو مجموع النقاط الذي تطمح إليه لتحقيق أهدافك في العمل أو الدراسة أو الهجرة.