Refer a friend and get a Fawry voucher worth 200 EGP ! Book your test now

Close

إن اختبار اللغة الإنجليزية الدولي، المعروف باسم الآيلتس، هو الأكثر شهرة في العالم. إذا كنت طالبًا يتطلع إلى الدراسة في الخارج، فيجب أن يكون التحضير لاختبار الآيلتس على قائمة أولوياتك. تعد الندوات عبر الإنترنت واحدة من أفضل مصادر التدريب المتاحة اليوم والتي يمكن أن تساعد المتقدمين لاختبار الآيلتس في الاستعداد بشكل أفضل.

ستتيح لك الندوات فرصة لتعزيز درجاتك بالإضافة إلى الاستماع إلى تجارب وقصص ونصائح المتقدمين السابقين للاختبار.

إليك 8 طرق فعالة للاستفادة القصوى من الندوات عبر الإنترنت.

8 استراتيجيات لتحقيق أقصى فائدة من ندوات الآيلتس المجانية عبر الانترنت

1. سجل ملاحظاتك بشكل أفضل

على الرغم من أنها قد تبدو مهمة بسيطة للغاية، إلا أن قدرتك على تدوين ملاحظات جيدة أثناء حضور ندوة عبر الإنترنت هو أمر في غاية الأهمية.

فالملاحظات الجيدة تلعب دوراً هاماً أثناء وبعد الندوة نفسها. أثناء الندوة، سيساعدك تدوين الملاحظات على التركيز بشكل أفضل، والاحتفاظ بالمعلومات المهمة التي ستحتاج لها بعد ذلك.

أما بعد الندوة، سيكون لديك كم هائل من المعلومات الأساسية التي ستحتاج إليها أثناء الاختبار الفعلي. فحاول أن تركز قدر المستطاع لاستيعاب كل صغيرة وكبيرة، وتجنب القيام بأي شيء آخر أثناء الندوة.

2. حمل تطبيق لتدوين الملاحظات مثل إيفرنوت Evernote

بعد إتقان فن تدوين الملاحظات، ستحتاج إلى أفضل تطبيقات تدوين الملاحظات لمساعدتك في إنجاز المهمة بسرعة وكفاءة أكبر. ومع سرعة إلقاء الندوات عبر الإنترنت، ستحتاج إلى أكثر من القلم والورقة.

مقارنةً ببرنامج Office Word العادي، تتمتع تطبيقات تدوين الملاحظات بسهولة الاستخدام وبكثير من المميزات مثل خاصية تحويل الصورة إلى نص.

ونظرًا لإمكانية تخزين ملاحظاتك داخل التطبيق وليس على الورق، فهناك فرصة لربط الملحوظات ببعضها والمشاركة مع الطلاب أو الأصدقاء الآخرين الذين قد يستعدون أيضًا لاختبار الآيلتس.

3. جهز قائمة بالأسئلة التي تدور في ذهنك لطرحها أثناء فقرة الأسئلة والأجوبة

تعد فقرة الأسئلة والأجوبة بعد كل ندوة عبر الإنترنت من أفضل الأوقات لطرح أي أسئلة ملحة قد تكون لديك عن اختبار الآيلتس. لذلك، من المهم جداً الاستعداد لها مسبقًا.

إن أكثر ما يميز الندوات التي تبث مباشرة عبر الإنترنت هو وجود فرصة لمناقشة أي سؤال بين جميع الأطراف في الندوة واستنتاج الأفكار من بعضها البعض. مما يتيح لك تحقيق أقصى استفادة من الندوة.

في الوقت نفسه، يمكن لزملائك الحاضرين أيضًا الاستفادة من الرد على سؤالك.

4. اختر توقيت الندوات المسجلة مسبقًا عبر الانترنت بعناية

بسبب جائحة كورونا والحاجة إلى التكيف مع عالم التحول الرقمي، فقد تم عقد معظم الندوات عبر الإنترنت بدلاً من اللقاء وجهاً لوجه، مما سهل على الطلاب الدوليين حضور ندوات حصرية من المتحدثين والمنسقين المشهورين في جميع أنحاء العالم.

نعرف أنك قد تميل إلى التسجيل في جميع الندوات المتاحة عبر الإنترنت. لكن حاول أن تسجل فقط في الميعاد المناسب لك.

آخر شيء تريده هو الاستيقاظ في الساعات الأولى من الصباح لحضور ندوة عبر الإنترنت تحدث ظهرًا بتوقيت المحيط الهادئ.

Two test takers preparing for IELTS Listening test.

5. تعاون مع الحاضرين الآخرين وشارك ملاحظاتك معهم لتعويض ما فاتك

بصرف النظر عن فرصة التعلم من منسقي ومتحدثي الندوات، هل تعلم أنها تفتح لك مجالاً للتعاون والتواصل مع الحاضرين الآخرين أيضًا؟

على غرار المحاضرات الجامعية حيث يتم تقديمك لزملائك، ستتاح للمشاركين والمقدمين الفرصة لمشاركة وسائل الاتصال الخاصة بهم مسبقًا للتعرف على بعضهم البعض.

وعليه، يمكنك متابعة المناقشة مع زملائك حتى بعد انتهاء الندوة عبر الإنترنت، وتبادل ومشاركة الملاحظات حول المواضيع التي ربما فاتتك أثناء الندوة.

قد يعود عليك التواصل مع الحاضرين بفوائد تتجاوز الندوة نفسها وقد تستفيد منها في حياتك المهنية المستقبلية. لذا لا تفوت هذه الفرصة!

6. اختر الندوات الأكثر فائدة لك بناءً على المحتوى والشكل والمصدر

بدلاً من الاشتراك في أي ندوة متاحة، اختر الندوة الأكثر فائدة لك. هناك طريقة فعالة لتقييم احتياجاتك الفعلية بناءً على المحتوى والشكل والمصدر. إليك التفاصيل:

المحتوى: يجب أن تختار الندوات التي تقدم محتوى ذي صلة بأهدافك الحالية، وبأساليب التحضير التي تتبعها، ويجب أن يكون هدفك الأساسي هو تعزيز درجاتك في اختبار الآيلتس. بخلاف ذلك، يجب أن يكون أي شيء آخر هو أمر اختياري.

الشكل: من المؤتمرات التي تبث مباشرةً عبر الإنترنت إلى العروض التعليمية، تقام الندوات عبر الإنترنت بأساليب متنوعة. على سبيل المثال، إذا كانت الندوة عن اختبار الاستماع في الآيلتس، قد يكون من الأفضل حضورها أثناء البث المباشر بدلاً من الاستماع إلى النسخة المسجلة مسبقًا.

المصدر: ضع في اعتبارك منظمي الندوة والمتحدثين وجميع الأطراف المرتبطة بالحدث. قد يكون حضور الندوات عبر الإنترنت التي يستضيفها قادة الفكر والأساتذة أكثر فائدة من المجموعات الأصغر. تأكد من اختيار الندوة الأنسب لك بناءً على العوامل الثلاثة السابق ذكرها.

7. تدرب على النصائح والإرشادات المقدمة في الندوة عبر الإنترنت

بعد كل الندوات المختلفة التي حضرتها، حان الوقت لوضع ما تعلمته موضع التنفيذ لترسيخ معرفتك المكتشفة حديثًا.

راجع الملاحظات التي قمت بتدوينها خلال الندوات وقم بتطبيق ما تعلمته من خلال اختبار تدريبي.

يعد أداء اختبار تجريبي عبر الإنترنت طريقة فعالة للتعرف على شكل اختبار الآيلتس وقياس مستوى أدائك أثناء الاختبار الفعلي.

8. استخدم بطاقات تعليمية لمساعدتك على تذكر المعلومات الأساسية بشكل أفضل

تعد البطاقات التعليمية من أكثر تقنيات تدوين الملاحظات فعالية لجميع أنواع المتعلمين. بقدر ما قد تكون هذه الطريقة بسيطة، فهي تساعد في الاحتفاظ بالمعلومات بشكل أكثر كفاءة وتسهل ما وراء المعرفة.

يساعد هذا الأسلوب في فهم عملية التفكير والأنماط الكامنة وراءها، بدلاً من مجرد حفظ الملاحظات. فعندما تحاول استدعاء معلومة من الذاكرة باستخدام البطاقات التعليمية، تجد أنها تساعدك على تدريب عقلك على تذكر مصطلح بسرعة أكبر دون الحاجة إلى مفاتيح لفظية.

A test taker taking notes.